السيسي يعود الي مصر عقب المشاركة في قمة الـ 20

اضيف بتاريخ : 30/06/2019 الساعة : 9:22:55

عدد المشاهدة : 33

كتب : ندا سرحان

اختتم الرئيس عبدالفتاح السيسي زيارته لليابان، اليوم الأحد، عقب المشاركة في قمة مجموعة العشرين بأوساكا، وعلى هامشها شارك فى القمة الصينية الأفريقية المصغرة، مع نظيره "شي جين بينج"، والجنوب أفريقي "سيريل رامافوزا"، والسنغالي "ماكي سال"، وسكرتير عام الأمم المتحدة "أنطونيو جوتيريش".

كما شارك الرئيس في فعاليات اليوم الافتتاحي للقمة الرابعة عشرة لمجموعة العشرين بمدينة أوساكا اليابانية، وعقد مقابلات مع الزعماء وكبار المسئولين المشاركين على هامش قمة العشرين بمدينة أوساكا اليابانية.

والتقى السيسي مع الأمير محمد بن سلمان، ولى عهد المملكة العربية السعودية، والرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، ورئيس وزراء الهند، وكريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولى، ومدير منظمة الصحة العالمية، ورئيس المجلس الأوروبي، ورئيس وزراء إيطاليا، والتقى مع رئيس الوزراء الإيطالى جيوسبي كونتي، وذلك على هامش انعقاد أعمال قمة مجموعة العشرين.

كما التقى السيسي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، على هامش انعقاد أعمال قمة مجموعة العشرين باليابان، وشارك في جلسة تمكين المرأة في قمة العشرين، كما شارك أيضًا في جلسة معالجة عدم المساواة.

وألقى الرئيس كلمة خلال جلسة عدم المساواة، طرح خلالها المحاور الرئيسية التي تعمل من خلالها مصر في مجالى معالجة عدم المساواة وتمكين المرأة.

كما استعرض السيسي خلال كلمته دور المرأة المصرية في تنمية المجتمع وتقدير الدولة لها، والتقى الرئيس الأرجنتيني "ماوريسيو ماكري"، وذلك على هامش انعقاد أعمال قمة مجموعة العشرين بأوساكا.

كما التقى الرئيس مع أنطونيو جوتيريش، سكرتير عام الأمم المتحدة، وأعرب عن ترحيبه بلقاء سكرتير عام الأمم المتحدة، مشيرا إلى دعم مصر لجهود الأمم المتحدة الهادفة إلى صون السّلم والأمن الدوليين ودفع جهود التنمية المستدامة.

كما التقى السيسي الأمير محمد بن سلمان، ولي عهد المملكة العربية السعودية، مؤكدًا خلال اللقاء على مسيرة العلاقات الوثيقة التي تربط البلدين وما يجمعهما من مصير ومستقبل واحد، مشيرًا إلى حرص مصر على التنسيق الحثيث مع المملكة تجاه التطورات التي تشهدها حاليًا منطقة الشرق الأوسط، وذلك في إطار العلاقات الاستراتيجية بين مصر والسعودية، التي تعد من أولويات وثوابت السياسة المصرية، حيث إن التعاون والتنسيق المصري السعودي يعتبر دعامة أساسية لتحقيق الاستقرار الإقليمي.

كما التقى الرئيس نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" وأكد الرئيس السيسي تطلع مصر لتعميق العلاقات المصرية الروسية على جميع الأصعدة، مشيدًا في هذا الصدد بالمشروعات المهمة التي يتعاون البلدان في تنفيذها في مصر، ومن بينها مشروع إنشاء محطة الضبعة للطاقة النووية، ومشروع المنطقة الصناعية الروسية الذي من شأنه أن ينتقل بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين إلى مستوى غير مسبوق".

كما شارك السيسي، فضلا عن قادة الدول وممثلي المنظمات الدولية المدعوة، في ختام قمة مجموعة العشرين باليابان وناقشت القمة عددا من القضايا التي تهم العالم أبرزها تأثير التحولات المناخية، والاستثمار في البنية التحتية والهيكلة المالية الدولية، وألقى الرئيس كلمة أكد خلالها سعى مصر في إطارها إلى تعزيز التعاون والاندماج بين دول القارة الأفريقية في المقام الأول، مع العمل في نفس الوقت على تطوير العلاقات مع الشركاء الدوليين، وبما يحقق أولويات وتطلعات شعوب دول أفريقيا في شتى المجالات.

كما التقى السيسي مع ممثلي مجتمع الأعمال ورؤساء كبرى الشركات في اليابان، وذلك بمشاركة عدد من كبار المسئولين اليابانيين وممثلي الجهات الحكومية المعنية المختلفة.

وأعرب الرئيس عن ترحيبه باللقاء الذي يجسد روح التعاون المتميز بين مصر واليابان، مؤكدًا حرص مصر خلال الفترة القادمة على تطوير علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري مع مجتمع رجال الأعمال والشركات اليابانية وتنمية الاستثمارات المشتركة للمساهمة في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية في مصر، وذلك في إطار من العمل المشترك لتعظيم المصالح المتبادلة والاستغلال الأمثل للفرص المتاحة.

كما التقى السيسي، بمقر إقامته في أوساكا إيشيرو كاشيتاني، رئيس مجلس إدارة شركة تويوتا تسوشو، والتي تعد الذراع التجارية لمجموعة تويوتا إحدى أكبر الشركات اليابانية على مستوى العالم.

 

اضف تعليق













عدد زوار الموقع 7846508