الحمية الغذائية المتذبذبة تعرض لخطر الموت المبكر والأزمات القلبية

اضيف بتاريخ : 02/10/2018 الساعة : 6:45:35

عدد المشاهدة : 31

كتب : ا ش ا

حذرت الأبحاث الطبية الحديثة من اتباع الحميات الغذائية المتذبذبة أو مايعرف بـ"اليو يو دايت"، وهو مايجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.. ويرفع نظام الحمية الغذائية المتذبذبة، المعروفة "بيويو دايت" إلى حد كبير من مخاطر الوفاة المبكرة ، وفقًا لأحدث الأبحاث الطبية التى أجريت في هذا الصدد.

وعكف الباحثون في جامعة "سيول"فى كوريا الجنوبية، على متابعة عوامل الوزن، ضغط الدم، مستوى الكوليسترول والسكر في الدم لملايين من الأشخاص.. وقد وجدوا تقلبات متكررة في التدابير الأربعة على مدى فترة خمس سنوات أكثر من الضعف من خطر الوفاة المبكرة.

واكتشف العلماء الكوريون أن اتباع نظام الحمية الغذائية المذبذبة، زاد من احتمالات الإصابة بنوبة قلبية وسكتة دماغية.

فقد قام باحثون من جامعة كاثوليكية في كوريا بتحليل بيانات 6،748،773 شخصًا أصحاء من نظام التأمين الصحي الوطني الكوري.. لم يكن لدى المشاركين مرض السكر أو ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع الكوليسترول في بداية الدراسة ولم يتعرضوا لأزمة قلبية .. وقد تم تقييم كل منهم على الأقل ثلاث مرات بين عامي 2005 و 2012 لوزنهم ، سكر الدم ، ضغط الدم والكولسترول.. وبعد خمس سنوات ونصف من بدء الدراسة، توفي 54،785 من المشاركين، وتعرض 22498 للسكتة الدماغية، وتعرض 21452 شخص لأزمة قلبية.

وتشير النتائج إلى أن أولئك الذين عانوا من ارتفاع فى مستوى ضغط الدم والكولسترول وتسجيلات السكر في الدم قد تأثروا أكثر من غيرهم كان 127% أكثر عرضة للموت فى حال إتباعهم لحمية الغذائية المتذبذبة .. كما أظهرت الدراسة أن 43 % أكثر عرضة للإصابة بنوبة قلبية و41% أكثر عرضة لخطر الإصابة بسكتة دماغية.. كما أثبتت الدراسة أن هناك علاقة بين الوزن المتقلب والصحة الضعيفة ولكنها لم تثبت السبب والنتيجة.

 

اضف تعليق













عدد زوار الموقع 6934465