الإعدام لأب واثنين من أبنائه بتهم القتل فى الإسكندرية

اضيف بتاريخ : 17/04/2018 الساعة : 7:12:09

عدد المشاهدة : 12

كتب : سامح يسري

قضت محكمة جنايات الإسكندرية، اليوم الاثنين، برئاسة المستشار وحيد صبرى عبد المنعم، وعضوية كل من المستشارين طارق محمد حافظ، ومجدى سلامة، وأمانة سر فايز بيومى، ومصطفى البربرى، على قرار مفتى الديار المصرية بالإعدام بحق أب واثنين من أبنائه والحكم 10 سنوات لابنه الثالث الذى يعانى مرضا نفسيا، بتهمة قتلهم شقيقهم بالقضية 9250 /2017 وذلك بسبب الاستيلاء على مبلغ مالى حصيلة بيع خضار

وتعود أحداث الواقعة لتلقى اللواء مصطفى النمر، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، إخطارا من اللواء شريف عبد الحميد، مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد بالعثور على جثة عامل زراعى، ملقى فى ترعة بحيرة مريوط، بمنطقة محطة الرفع 3 فى دائرة قسم شرطة العامرية

وعلى الفور انتقل مأمور وضباط قسم شرطة المنتزه إلى محل البلاغ، وتبين بالفحص العثور على جثة "ر.م أ"، عامل زراعى، بكامل ملابسه مقيد اليدين والقدمين، وبه كدمات وسجحات بمختلف أنحاء الجسم.

وعقب تقنين الإجراءات، تبين أن مرتكبى الواقعة، والد المجنى عليه وأشقاؤه، " م.ر. أ"، 51 سنة، عامل زراعى، سبق اتهامه فى 11 قضية، و"ش.م.ر"، 27 سنة، سائق، وسبق ضبطه فى 3 قضايا، و" ح.م.ر"، 31 سنة، عامل، وسبق ضبطه فى 4 قضايا، و"ا.م.ر"، 30 سنة، وجميعهم سبق اتهامهم فى قضايا.

تم ضبط المتهمين، واعترفوا بارتكاب الواقعة، للاستيلاء على المبلغ المالى الذى كان بحوزته، مستغلين كثرتهم فى محاولة سرقة شقيقهم، حيث تشاجروا معه وتجمعوا عليه فقتلوه، وألقوه فى ترعة بحيرة مريوط، وتم تحرير محضر رقم 9250/ 2017 والمسجلة كلى بالقرار 2400.

 

اضف تعليق













عدد زوار الموقع 6414588