رئيس الوزراء الكندى يدافع عن مشروع خط أنابيب نفط مثير للجدل

اضيف بتاريخ : 15/04/2018 الساعة : 1:47:10

عدد المشاهدة : 20

كتب : ا ف ب

دافع رئيس الوزراء الكندى جاستن ترودو، اليوم الأحد، عن دعم حكومته لمشروع بناء خط أنابيب نفط مثير للجدل مشيرا إلى أن العالم لا يمكنه الاختيار بين البيئة والاقتصاد.

وفى مقابلة مع صحيفة "ليز ايكو" الاقتصادية الفرنسية قبيل زيارة مرتقبة إلى باريس، أقر ترودو بأن المدافعين عن البيئة "قلقون" من مشروع خط أنابيب "ترانس ماونتن". لكنه قال "يعلم الكنديون والناس حول العالم بأنه لا يمكننا الاختيار بين ما هو جيد للبيئة وما هو جيد للاقتصاد".

وأَضاف "علينا القيام بالأمرين معا. والأهم من ذلك، يجب تمويل التحول نحو خفض استخدام الوقود الأحفورى".

واختصر رئيس الوزراء الليبرالى الخميس زيارته إلى البيرو لمحاولة نزع فتيل أزمة دستورية بشأن تمديد خط أنابيب يبلغ طوله 1150 كلم لنقل 890 ألف برميل من النفط يوميا من رمال مقاطعة ألبرتا النفطية إلى السواحل المطلة على المحيط الهادئ.

ويشير معارضو خط الأنابيب إلى خطر حدوث تسرب للنفط فى البحر ويرون أن المشروع يتناقض مع تعهدات ترودو خفض انبعاثات الغازات السامة.

لكن رئيس الوزراء الكندى أصر على أنه "لا يمكننا تغيير كل شيء فى اقتصادنا بين ليلة وضحاها"، وأضاف "من الواضح أن الأشخاص اليساريين والمهتمين بالبيئة يشعرون بالقلق ولكن هناك أشخاص يمينيون كذلك لا تروق لهم فكرة ضريبة الكربون".

وأكد أن بلاده التى ستفرض ضريبة وطنية على الكربون من العام المقبل ستحقق أهدافها المحددة فى اتفاقية باريس التى أبرمت عام 2015 لمكافحة التغير المناخى، وسيجرى ترودو الاثنين محادثات مع الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون فى إطار زيارة ستستمر يومين.

 

اضف تعليق













عدد زوار الموقع 6413034